القائمة الرئيسية

الصفحات

نصائح مهمة عليك معرفتها قبل شراء أي هاتف

نعرف الكثير من الأشخاص الذين يحملون هواتف أكثر من حاجتهم و آخرون لا  تتناسب مع طبيعة أعمالهم،  وسبب كل ذلك هو الإختيار غير الموفق لحظة الشراء، نحاول اليوم في هذه التدوينة تقديم بعض النصائح المهمة قبل شراء هاتفك.

نصائح مهمة عليك معرفتها قبل شراء أي هاتف

أولا : تحديد الميزانية،  قبل أن تبحث عن الهواتف التي تريد شراءها عليك تحديد المبلغ المحدد لعملية الشراء،  فإذا كانت مثلا 400$ فعليك استثناء معظم الهواتف الحديثة و الرائدة مثل ifone 7 و Sony Experia 1 و هي هواتف تحتاج إلى ميزانية تفوق 600$ في وقت اعداد هذا التقرير و إذا كانت ميزانيتك أكثر من هذا التقدير فهذا يعني أيضا حصر الخيارات لديك بهواتف معينة،  حيث تستبعد هواتف الفءة المتوسطة   كهذا،  إذن تحديد الميزانية هي الخطوة التي عليك التركيز عليها في قراراتك.

ثانيا: ماذا تريد من الهاتف،  فإذا كنت تبحث عن هاتف للالعاب و الإستخدام المكثف و المتواصل فعليك البحث عن هواتف بمعالجات قوية و رام مرتفع و بطارية تصمد لوقت طويل،  وإذا كنت ممن يكتفي بالاستخدام العادي مثل مواقع التواصل الاجتماعي، و التصفح و إستقبال الرسائل،  ربما يكفيك هواتف الفئة المتوسطة التي تتمتع ببطارية قوية، أما إذا كنت ممن يستخدمه ليقول "ألو" فقط فلا مشكلة لو اكتفيت بهواتف عادية.

الخلاصة طبيعة استخدامك للهاتف مع تحديد الميزانية تحصر نوعية الهواتف المناسبة لك أكثر فأكثر و تسهل عليك الإختيار.

ثالثا: قطع الغيار، هناك من يشتري هواتف غالبا ما تكون صينية بمواصفات و أداء جيدين لكنه لا يشعر بالورطة إلا بعد أن يحدث عطب في مدخل الشاحن أو السماعات على سبيل المثال، فينتقل من محل لآخر بحثا عن صيانة أو تغيير قطاع غيار و لكنه لا يجد و قد يضطر إلى تبديل الهاتف كليا لذاك اشتري هاتفا تتوفر فيه قطع غيار حتى لا تقع في ورطة.

رابعا: الشاشة،  إذا كنت مثلا تريد هاتفا لأحد والديك فمن الأفضل إختيار هاتف بشاشة فوق المتوسطة مراعاة لضعف النظر،  حتى أنت عليك إختيار شاشة مناسبة   فإذا كنت تفضل مشاهدة الفيديو و الأفلام بكثرة فلا ننصح إلا بشاشة كبيرة أكثر من 5,5 ، وإذا كان لديك حب مغامرات الواقع الافتراضي فعليك بدقة QHD فأكثر و إذا كان لاستخدام عادي فلا مشكلة في الشاشات الصغيرة و المتوسطة.

خامسا: البطارية،  لا ينتبه الكثيرون إلى هذه المسألة الحساسة في الهواتف الذكية لحظة الشراء،  لكن من الضروري أن تنتبه لعمر البطارية و من الضروري معرفة أن البطارية بعد أول عام ليست كما في بدايتها،  حيث يقل أداءها عن السابق و عليك مراعاة بطارية مناسبة لاحتياجك و فترات استخدامك.

سادسا: طبيعة المهنة،  إذا كنت متواجدا في أماكن عمل شاقة و تحتاج إلى كثرة الحركة و هناك أشياء معرضة للسقوط فلا ينصح بالهواتف الزجاجية و القابلة للكسر بسهولة و التي تتناسب مع العمل المكتبي و العادي أكثر،  لذلك انتبه إلى هيكلك الهاتف و المواد المصنعة منه .

تعليقات